المتابعون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
الأربعاء، 1 ديسمبر، 2010


وَ أخِشّىْ أنَ يِكوُنْ السُؤآلْ عَنِيّ مُجِردَ عآدِة لَديِكْ لآ أكَثِر ..!
رَوتِينْ أعِتآد عَليِه لِسآنكْ ,،/ كَيِفْ حِآلكْ ..؟
وتَغيِبْ ... وتغَيِبْ ... وتَغِيبْ ..

0 التعليقات: