المتابعون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
الجمعة، 26 نوفمبر، 2010

إلى رجل عشقني حد الجنون ، !
فخذلته حد ( الضيآع )
وتمسك بي كـ خشبة عآبرة في محيط من الوجع ~
فـ تمردت الأنثى الشآمخه بدآخلي على الرجوله [ المتهآلكه ] بدآخله
وعآنقني حد الإرتوآء من الفرح
فأسقطت لعنآت من الوحشيّه على رومآنسيّته الهآدئه
ورغب بإحتوآئي كـ الفصل الأخير من حكآية ( السندريلآ ) والأمير ، !
فـ تركته في منتصف الطريق يشكي مرآرآت من الضيآع و الوجع ..
وتمنآني حد التمسك بأمل يحتضرعلى فرآش الرحيل
فـ أجهضته كـ الجنين النآقص خلف الستآر المخملي ( وحيييد ) ، ، !


0 التعليقات: